+966591813333 Whatsapp
استشارات قانونية محامي السعودية
البحث
اطلب استشارة قانونية
×

زيادة النفقة في السعودية

سبتمبر 9, 2023

المقال التالي:
المقال السابق:
زيادة النفقة في السعودية

 إن دعوى زيادة النفقة في السعودية من أكثر الدعاوى التي ترفع بشأن النفقة أمام محاكم الأحوال الشخصية.

فما شروط رفع دعوى زيادة النفقة، وما أسباب رفض تلك الدعوى؟ هذا ما سوف نوضحه في مقالنا، لذا تابع معنا لإغناء معلوماتك أكثر.

هل ترغب في استشارة محامي نفقة بسرعة؟ اتصل عبر الرقم 0591813333. أو انقر هنا.

زيادة النفقة في السعودية.

نصت الفقرة الأولى من المادة 48 من نظام الأحوال الشخصية السعودي على جواز رفع دعوى زيادة النفقة في السعودية أو إنقاصها. تبعًا لتغير الأحوال مع مراعاة أحكام المادة 46 من هذا النظام.

وبالعودة للمادة 46 من نظام الأحوال الشخصية السعودي، فإنها تنص على أنه يراعى في تقدير النفقة حالة المنفق عليه وسعة المنفق.

وبالتالي فإن معايير تحديد النفقة تتمثل في معيارين. هما:

    • المعيار الأول، حالة المنفق عليه، أي المستحق للنفقة، حيث يؤخذ بعين الاعتبار حالته من يسر أو عسر، بالإضافة لمعايير أخرى تتعلق بعمره، وحالته الاجتماعية، وحالته التعليمية، بالإضافة للبيئة التي يعيش فيها، ومتطلبات تلك البيئة من كافة النواحي.
    • المعيار الثاني، سعة المنفق، أي المتوجب عليه النفقة، حيث يتم النظر لحالته المادية من يسر أو عسر، وهل لديه المقدرة على دفع النفقة المستحقة أم لا، وهذه المسألة يعود تقديرها للقاضي في المحكمة وفقًا للأدلة والدفوع المقدمة له.

شروط رفع دعوى زيادة النفقة

اشترطت الفقرة الثانية من المادة 48 من نظام الأحوال الشخصية، شروطًا محددة لرفع دعوى زيادة النفقة أمام محاكم الأحوال الشخصية في السعودية. وتتمثل تلك الشروط بما يلي:

    • عدم سماع دعوى زيادة النفقة أو إنقاصها قبل مضي سنة من تاريخ صدور الحكم بالنفقة. مما يعني ضرورة وجود حكم سابق بالنفقة لرفع دعوى زيادة النفقة.
    • يمكن في ظروف استثنائية تقدرها المحكمة رفع دعوى زيادة النفقة قبل مضي السنة. وتتمثل تلك الظروف الاستثنائية بغلاء فجائي في المعيشة، أو زيادة متسارعة في دخل من يتوجب عليه الإنفاق، أو تدهور شديد في حالته المادية.
    • لا تحسب الزيادة في النفقة إلا من تاريخ صدور الحكم النهائي في الدعوى الخاصة بها. وذلك بحسب نص الفقرة الثالثة من المادة 48 من نظام الأحوال الشخصية السعودي.
    • تضمين صحيفة دعوى زيادة النفقة كافة الأسانيد القانونية اللازمة لإقناع المحكمة بتلك الزيادة، وإرفاق كافة المشفوعات التي تدل على تحسن الحالة المادية للمنفق.

لرفع دعوى زيادة النفقة شاهد هذا الفيديو.

نموذج دعوى زيادة نفقة الأطفال.

سيقدم لكم مكتب الصفوة للمحاماة والاستشارات القانونية أفضل نموذج دعوى زيادة نفقة الأطفال في السعودية على النحو التالي:

 إلى محكمة الأحوال الشخصية في جدة

 المدعي: السيدة…………. نيابة عن أولادها القصر المحضونين لديها، عنوانها……….. يمثلها المحامي…………….

 المدعى عليه: السيد………… عنوانه…………..

موضوع الدعوى: زياد النفقة المقررة بالحكم رقم……. تاريخ………..

 الوقائع:

 إن موكلتي تزوجت من المدعى عليه بموجب عقد زواج صحيح رقم……….. تاريخ……….، وقد أنجبت منه خمسة أولاد، ثلاثة ذكور واثنان إناث.

وقد نتج عن الطلاق أن بقيت حضانة الأولاد لها، وتم إلزام الزوج في صك الطلاق بمبلغ نفقة شهري للأطفال يقدر بــ ……….. ريال سعودي، علمًا بأن المبلغ تم تقديره وفق الحد الأدنى لنفقة الطفل.

وقد تم تحديد مبلغ النفقة المذكور وفقًا للمعايير المتوجبة في نظام الأحوال الشخصية السعودي. مع مراعاة حالة الأطفال المنفق عليهم ومتطلباتهم، وحالة الأب المنفق من يسر وعسر.

 إلا أن هناك ظروف استجدت، تتمثل بتحسن الحالة المادية للأب من جهة، وزيادة مصاريف ونفقات الأولاد من جهة أخرى. نتيجة تقدمهم في المراحل الدراسية، وضرورة تأمين المستلزمات في ذلك.

نرفق لكم ربطًا بصحيفة الدعوى، بيان يتضمن دخل الزوج، وبيان يدل على المراحل الدراسية التي وصل إليها الأولاد.

 وبما إنه مضى سنة كاملة على الحكم بالنفقة، مما يعني أحقية رفع الدعوى.

فقد جئنا لمقام المحكمة الموقر نلتمس ما يلي:

      1. الحكم بزيادة مبلغ نفقة الأولاد المقررة في الحكم السابق، بما يتناسب مع وضعهم الجديد. وتحسن الحالة المادية للأب المدعى عليه، واحتسابها وفق أسس نسبة النفقة من الراتب بعد الطلاق
      2.  تضمين الجهة المدعى عليها كافة النفقات والمصاريف القضائية وأتعاب المحاماة.

 مع وافر التقدير والاحترام

 جدة في…..

 المحامي الوكيل………. 

التوقيع………….

الأسئلة الشائعة.

يتم رفع دعوى زيادة نفقة بعد مضي سنة كاملة على تاريخ آخر حكم بالنفقة، إلا إذا طرأت ظروف استثنائية قبل ذلك، وكانت مقنعة للمحكمة للنظر في زيادة النفقة وإقرارها.
يحسب القاضي نفقة الطفل بعد الطلاق وأية نفقة أخرى وفق معيارين، يتعلق الأول بحالة المنفق عليه من يسر أو عسر، أو أي متطلبات مالية تتعلق بوضعه الاجتماعي أو التعليمي أو البيئة التي يعيش فيها، ويتعلق المعيار الثاني بحالة المتوجب عليه النفقة من يسر أو عسر وإمكانية تحمله للنفقة المقررة.

وفي نهاية مقالتنا عن دعوى زيادة النفقة في السعودية.

والتي وضحنا من خلالها شروط تلك الدعوى وأسباب رفضها، نؤكد على ضرورة الاستعانة بأفضل محامي نفقة مختص لدى مكتب الصفوة للمحاماة والاستشارات القانونية. والذي سيكون الداعم في رفع تلك الدعوى، وتقديم الرد المناسب على دفاع الزوج في دعوى زيادة النفقة.

أعرف المزيد عن: نسبة النفقة من الدخل، و زوجتي رفعت قضية نفقة. كذلك استئناف حكم نفقة، أيضا رفع قضية نفقة بدون طلاق. وقد ترغب في التواصل مع محامي احوال شخصية بالرياض

4.4/5 - 8730

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

أحدث المقالات تصنيفات الموقع